top of page

إقالة مدرب المنتخب الألماني بعد الخسارة الكبيرة من اليابان


إقالة مدرب المنتخب الألماني بعد الخسارة الكبيرة من اليابان

أقال الاتحاد الألماني لكرة القدم، الأحد، مدرب المنتخب الوطني، هانزي فليك، من منصبه، بعد الخسارة القاسية أمام اليابان 1-4، السبت، في فولفسبورغ.


وبات فليك المدرب الأول والوحيد الذي تتم إقالته في ألمانيا منذ استحداث هذا المنصب عام 1926. وسيتولى رودي فولر المدير الرياضي في الاتحاد الألماني ومدرب ألمانيا السابق، الذي قادها الى نهائي مونديال 2002، الإشراف مؤقتا على المنتخب بانتظار تعيين مدرب جديد، وفق "فرانس برس". تعليق رئيس الاتحاد

  • اعتبر رئيس الاتحاد الألماني برند نويندورف في بيان أن الاقالة "لا يمكن تحاشيها لا سيما بعد النتائج الاخيرة السيئة".

  • أكد أن القرار "كان الأصعب له حتى الآن".

  • أشار إلى حاجة الفريق إلى "روح وإيجابية جديدتين وثقة لخوض غمار كأس أوروبا التي نستضيفها".

وتأتي اقالة فليك قبل أشهر فقط من استضافة ألمانيا لنهائيات كأس اوروبا من 14 يونيو إلى 14 يوليو المقبل، ويخوض المنتخب الألماني مباراة ودية ضد فرنسا الثلاثاء. المرشحون لتولي المنصب ومن الأسماء المرشحة لخلافة فليك والتي تداولتها الصحف المحلية، تبرز أسماء يوليان ناغلسمان مدرب بايرن ميونيخ السابق المقال من منصبه في مارس الماضي. والنمسوي أوليفر غلاسنر الفائز مع اينتراخت فرانكفورت بالدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) الموسم الماضي. ووشتيفان كونتس بطل اوروبا مرتين مع منتخب الشباب (عامي 2017 و2021). واستلم فليك مهمة تدريب ألمانيا صيف عام 2021 خلفا ليواكيم لوف الذي تولى المهمة على مدى 15 عاما وقاد المنتخب إلى إحراز كأس العالم في البرازيل عام 2014. لكن فليك وجد نفسه امام ضغوط كبيرة خلال عهده حيث خرج "دي مانشافت" من الدور الثاني لكأس اوروبا عام 2021، ثم خرج من الباب الضيق في مونديال قطر أواخر العام الماضي بانتهاء مشواره عند دور المجموعات للمرة الثانية على التوالي. وحقق المنتخب الالماني نتائج هزيلة في المباريات الودية السبع الأخيرة منذ مطلع العام الحالي.



٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل
bottom of page