top of page

الخزانة الأمريكية تدعو الصين للتخلي عن سياستها الاقتصادية غير العادلة

دعت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين الصين إلى التخلّي عن "سياستها الاقتصادية الموجّهة غير العادلة" لأنّها تثبط عزيمة المستثمرين وتعاقب الاقتصاد الصيني والشركات الأمريكية على حدّ سواء.


الخزانة الأمريكية تدعو الصين للتخلي عن سياستها الاقتصادية غير العادلة

وقالت يلين في خطاب أمام مجلس الأعمال الأمريكي-الصيني في واشنطن بمناسبة الذكرى الخمسين لإنشائه إنّه "لفترة طويلة جداً، لم يتمكّن العمّال الأميركيون والشركات الأمريكية من أن يتنافسوا على قدم المساواة مع نظرائهم في الصين".


وأضافت أنّه إذا "ابتعدت بكين عن نهجها الاقتصادي الموجّه في مجالي الصناعة والمال فسيكون ذلك أفضل للصين" كما أنّه سيكون مفيداً للشركات الأمريكية .


وشدّدت على أنّ "دوراً مهماً للغاية للشركات العامة يمكن أن يخنق النمو، كما أنّ دوراً مفرطاً للأجهزة الأمنية يمكن أن يعيق الاستثمارات".


 من جهته، أكّد الرئيس الصيني شي جينبينغ في رسالة إلى مجلس الأعمال الأمريكي -الصيني أنّ التحديث الذي تشهده بلاده سيفيد الشركات الأمريكية .


ولطالما اشتكت الشركات الأميركية ممّا تعتبره بيئة أعمال غير عادلة في الصين بحسب الفرنسية.


وبحسب واشنطن فإنّ الملكية الفكرية للشركات الأمريكية ليست محمية كما ينبغي في الصين كما أنّ الحكومة الصينية تمنح الشركات الوطنية معاملة تفضيلية على حساب الشركات الأجنبية.


لكنّ الرئيس الصيني شدّد في رسالته على أنّ بكين "ستعمل بثبات على تعزيز الانفتاح على مستوى عال على العالم الخارجي، وخلق بيئة أعمال قوامها التدويل واقتصاد السوق سيادة القانون".


وأكّد شي في رسالته أنّ "التحديث الصيني سيجلب المزيد من الفرص للشركات العالمية بما في ذلك الشركات الأمريكية ".


٠ تعليق
bottom of page