top of page

كأس آسيا للمرة الأولى بتحكيم نسائي

تشهد البطولة سابقة تاريخية أخرى باستخدام نظام حكم الفيديو المساعد في جميع المباريات

تشهد البطولة سابقة تاريخية أخرى باستخدام نظام حكم الفيديو المساعد في جميع المباريات

اختار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يوم الخميس الماضي 74 حكماً لقيادة مباريات بطولة كأس آسيا التي تستضيفها قطر بين 12 يناير (كانون الثاني) و10 فبراير (شباط) المقبلين في تسعة ملاعب بينهم حكمتا ساحة لأول مرة في التاريخ.

وقال الاتحاد عبر موقعه على الإنترنت، إنه اختار 35 حكماً و39 حكماً مساعداً إلى جانب حكمي احتياط في كل مركز يمثلون 18 اتحاداً وطنياً.

ولأول مرة تشارك سيدات في إدارة أهم بطولات القارة على مستوى المنتخبات الوطنية، وذلك مع اختيار اليابانية يوشيمي ياماشيتا، التي كانت من ضمن ست حكمات تم اختيارهن في سابقة تاريخية من أجل إدارة مباريات كأس العالم للرجال 2022 في قطر، لتكون ضمن خمس حكمات يشاركن في إدارة مباريات كأس آسيا.

وأشار الاتحاد إلى أن الاختيار جاء على أساس مهارات قيادة المباريات والكفاءة والمعرفة الفنية واللياقة البدنية إلى جانب الأداء على أعلى مستوى في المنافسات القارية والعالمية خلال السنوات الأخيرة.

وضمت قائمة الحكام أيضاً الإيراني علي رضا فغاني، الذي يشارك للمرة الثالثة في كأس آسيا، والقطري عبدالرحمن الجاسم الذي قاد مباراة المركز الثالث في كأس العالم 2022 بين كرواتيا والمغرب.

وتشهد البطولة سابقة تاريخية أخرى، إذ سيستخدم نظام حكم الفيديو المساعد في جميع مباريات البطولة التي تستضيفها قطر، وذلك بعد النجاح في استخدامه بداية من دور الثمانية في النسخة الماضية عام 2019.

ولضمان حفاظ الاتحاد الآسيوي على أعلى معايير التحكيم ضمت هذه القائمة القياسية من الحكام، التوسع في الأدوار الحالية للحكام واستحداث مواقع جديدة في المباريات من ضمنها حكام الفيديو المساعدين.

وسيتجمع الحكام الذين تم اختيارهم في العاصمة الماليزية كوالالمبور الشهر المقبل للمشاركة في دورة تدريبية قبل التجمع في قطر لمدة أسبوع في دورة أخيرة قبيل انطلاق البطولة.

٠ تعليق
bottom of page