top of page

6 ميداليات لـ"فتيات الجمباز" في باكو.. ومراد يشكر أولياء أمور اللاعبات

اختتم المنتخب الكويتي للجمباز الإيقاعي للفتيات مشاركته الناجحة في بطولة باكو الدولية الثانية للناشئات، وعاد الوفد إلى البلاد متوجاً بـ 6 ميداليات بواقع 4 فضيات وبرونزيتين.

6 ميداليات لـ"فتيات الجمباز" في باكو.. ومراد يشكر أولياء أمور اللاعبات

وجاء الإنجاز الكويتي عبر البطلات راية القصار ونبيلة الخرافي وتاليا بهبهاني،إذ حققت اللاعبة راية برونزية أداة الطوق ضمن منافسات المستوى الأول، فيما انتزعت زميلتها نبيلة (مواليد 2013) 3 فضيات في الفردي العام والأداء الحر وأداة الصولجان ضمن منافسات المستوى الثاني، وأحرزت اللاعبة تاليا (مواليد 2014) فضية الأداء الحر وبرونزية أداة الصولجان ضمن منافسات المستوى الثاني أيضاً، في حين اكتفت كل من سارة البناي (مواليد 2012) وليان بهبهاني (مواليد 2011) بالمركز الخامس في الفردي العام، فيما قدمت اللاعبة أمينة الكندري عروضاً جميلة خلال منافسات البطولة.


وشهدت البطولة التي استضافتها العاصمة الأذربيجانية خلال الفترة من 9 إلى 13 الشهر الحالي تنافساً قوياً بين اللاعبات المشاركات اللواتي يمثلن دولاً متقدمة في اللعبة هي تركيا، الولايات المتحدة، كازاخستان، جورجيا،مالدوفا،مونتينيغرو، بلغاريا، هنغاريا، ماليزيا، تايلند، مصر إلى جانب أذربيجان المضيفة والكويت.


من جانب آخر، تقدم أمين السر العام في الاتحاد الكويتي للجمباز عبداللطيف مراد بالشكر الجزيل لأولياء أمور اللاعبات على تحملهم عناء السفر ومسؤولية إدارة وفد المنتخب، وتكفلهم بجميع نفقات المشاركة في هذه البطولة، بعد رفض الهيئة العامة للرياضة مشاركة المنتخب في هذه البطولة.


وأوضح مراد أن المشاركة في هذه البطولة المهمة كانت مدرجة في خطة الاتحاد وبرنامجه لإعداد منتخب الفتيات بعد تقليص عدد المشاركات الخارجية والاتفاق مع الهيئة على اعتماد المشاركة في البطولات الأكثر أهمية، ومنها بطولة باكو، منوهاً بأن أعمار اللاعبات لا تسمح لهن بالمشاركة في بطولات "FIG" أو البطولات الآسيوية، وهذا ما دعا الاتحاد إلى وضع برنامج إعداد تدريجي للوصول إلى البطولات القارية والدولية.







٠ تعليق
bottom of page